العودة   منتديات الـــود > +:::::[ الأقسام العامة ]:::::+ > المنتدى العام > المشاركات الذهبية
 
   
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 2 تصويتات, المعدل 4.50. انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 07-05-2009, 01:41 AM   رقم المشاركة : 1
المحتار-
( وِد ذهبي )
 
الصورة الرمزية المحتار-
 






المحتار- غير متصل

فتايات دخلن عالم المراة وأعتقاد الاهل بطفولتهن ..!


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قديكون الموضوع جرئ قليلاً ولكنه واقع للأسف ولآبد من الآنتباه له ..!
_ أعين ألاباء تلك الآعين التي اعتبرها التربية والتقويم للأبناء من حيث الرقابة والانتقاد والتنبيه
ولكن تلك العيون الخائفة الوجلة التي ترهقها قترة تخطئ التمييز وتقع بالمحظور لآنها احيانا تخيب
وتفشل في التمييز وتكون حدتها غير كافية لرؤية من تخاف عليهم كرؤية الآخرين ..!

شئ والله يندى له الجبين .
طفلة في ربيعه التاسع أوالعاشر أو الحادى عشر أطلق عليها طفلة مجازاً كفئة عمرية وهذا ماجعل الآباء يفشلون في نظرتهم لأنها تبقى بنظرهم مازالت صغيرة ..!
مع أن جسدها تحٌول واكتنز وامتلئ صدرها قليلاً وبدأت تتجه الي عالم المرأة جسدياً وبدأت معالم ألانوثة تظهر عليها دونما آي ملاحظة من إهلها أو أنتباه .!
نرى في الآسواق طفلات بهذه الاعمار يلبسن الضيق والمشكوف ذلك اللباس الذي رسم جسدها المتحول بهدوء وخلسة عن أعين والديها أو ذويها فلايرى هذا التحول الفتان الي من مٌر في الجوار ونظر نظرةٌ تختلف كلياً عن نظرة ألاباء البرئية لطفلتهم
وتكون نظرة حيوانية وغرائزية وشهوانية بسبب تلك المستجدات التي بدئت علي جسم الطفلة وبدأت تقودها لعالم المرأة ,أو لبساهن بالبيت لباس خفيف وشفاف وقد يذهب بعضهن لشراء بعض الآغراض من السوبرماركت المجاور بلباسها المنزلي الخفيف الشفاف الملاصق لجسدها البرئ .. وشعرها الذي كسى نصف ظهرها
لهذا السبب نسمع دائماً عن التحرش أو الاغتصاب بطفلة تبلغ من العمر تسع سنوات أو عشر سنوات أو أحدى عشرسنه ونلوم نقول أنهم وحوش كيف يفكرون باأمر كهذا بطفلة صغيرة ؟؟ ولم يقوموا بما قاموا فيها الا بسبب إفتتانهم بما شاهدوا بسبب إهمال اهلها لما تلبس فوق جسدها الفتان الغض الذي أصبح متعة للناظرين الشهوانيين وقد فاتنا أن عائشة رضي الله عنها تزوجت وهي في ربيعها التاسع .!
والفتاة التي تتعرض للتحرش ينعكس عليها ألامر سلباً أما بالعقدة النفسية التي قد تلازمها للأبد
أو بخوض التجربة بهذا العالم الشهواني الذي قد يجر رجلها لحماس خوضه مرة أخرى لتقع فيه
وكل هذا بسبب نظرة ألاباء لبناتهم في هذا السن أنهن مازلن طفلات صغيرات ولم يشعرون بأنهن كبٌرنَ و يطلق عليهن (طفلة) مجازاً..!
وهذا هو الخطأ بعينه فحرام عليهم أهمال هذه النقطة وجعل جسد هولاء الفتيات الغضات مشاعاً عاماً لمن اطلق نظرة بشهوة وغريزة
وكلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته ..!




ولكــم أرق تحــية







التوقيع :
"لكل بداية نهاية"
قررت إعتزال الكتابه والمشاركة والنقاش
فاعتبروني " مجرد زائر"

 

مواقع النشر (المفضلة)
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:07 AM.




 


    مجمموعة ترايدنت العربية