العودة   منتديات الـــود > +:::::[ الأقسام الثقافية والأدبية ]:::::+ > منتدى القصص والروايات
موضوع مغلق
   
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-02-2009, 08:30 PM   رقم المشاركة : 1
العنـــادي
( ود نشِـط )
 
الصورة الرمزية العنـــادي
 






العنـــادي غير متصل

سعود ومها

بسم الله الرحمن الرحيم







مها بنت الشيخ الفارس محمد وكانت فائقة الجمال وكان لها عشاق كثيرون وكل من أتى





يخطبها ردّه بن عمها فهد أشجع فرسان القبيلة وكان كل من أتى إلى مها لطلب ودّها وحبها





يلقى الرد من قبل مها لأنها تعلم انها لأبن عمها ولن يفرط فيها وكان فهد يردع من يريد مها





لحب السيطرة وفرض الأمر وليس لحب مها. كان من بين القبيلة شاب اسمه سعود وكان رجل





شجاع ولكن لم تتبين شجاعته أمام قومه لأنه منذ ولادته وقومه لم تغزو ولم تغزا جاء الى والد





مها الشيخ محمد طالبا القرب منه بزواجه من مها وكالعادة جاوب فهد بالرفض وكان الشيخ





محمد ساكت لم يتكلم فقال سعود






حنا نكلم راعي الامر والشور..



....شيخ الشيوخ اللي يقود القبيله




لا يا فهد لاصرت في الدار مكبور ....



....الهرج ياقرم النشاما فشيله




حنا طلبنا مهرة كنّها الحور....



....بين الاصايل والله انها الاصيله






فأشتد غضب فهد لمّا سمع كلام سعود وقام من مجلسه فرد الشيخ بنفس ماقال فهد يعني





بالرفض وكانت مها تسمع مادار بينهم وأعجبها ذلك الرجل اللذي استطاع ان يقف في وجه فهد







اللذي يخافونه جميع الفرسان .كان سعود يسمع من كلام الناس عن جمال مها وحسن اخلاقها





واشتاق لرؤيتها فذهب لمورد الماء اللذي تجتمع فيه بنات القبيله ولكنه لم يجد تلك الفتاة التي






تستحق كل هذا الثنا من بين تلك الفتيات فسأل عن مها فقالو انها لاتأتي هنا ولكن ترسل





خادمتها فذهب الى خادمتها فقال





نسمع حنين الرعود ولانشوف البروق ....



....يالله عسانا نشوف البرق في غيمته




انا ادري نه لكل العاشقين معشوق....



....ولاعشق عاشقه من طيبه وشيمته




ياطارشي خلك بنقل الرساله سبوق....



....لعله يشوفني ويعرف وش قيمته




في وسط قلب شفوق وعذبته الحروق ....



....من حب شخص بناء في خافقي خيمته






وصلت الرسالة الى مها ولمّا قرأت الرساله قالت اوصفي لي ذلك الرجل فوصفته لها وقالت انه





اكبر واجمل من رأيت من الرجال فقالت للخادمة اخبريه انني سألتقي به وحددت له موعد





واخبرت الخادمه سعود بذلك فلما تواجها لم تسقط عين سعود من عين مها وهي كذلك فقال سعود





يازين زول مرني حزّة الضحا ....



....زين على وصف الكلام يزود





جاني وانا قلبي من الشوق ممتلي....



....ومن شان شوفه باذل مجهود





لاوالله الا ماكذب من يوصفه....



....ولاكذب من قال غض العود





وكانت مها شاعره فقالت





ياسعود انا مانيب ياسعود هيّنه....



....ومن دون وجهي واقفين جنود





دوني سيوف الحرب تشبع من الدما....



....ولانيب بنت للهوى ياسعود





ففارقها سعود وهو يائس من حبها له بعد ان تعلق قلبه بها . كان الشيخ محمد في كل عيد





يجمع ابناء القبيله للسباق والمبارزه وكان سعود لايهتم بهذا في جميع السنوات الماضيه ولكن





بعد حبه لمها قرر ان يستعرض قوته امامها ولما اجتمع الفرسان وكان على رأسهم فهد بن عم





مها فقال مناشدا فرسه التي اسمها فلوه فقال بصوت عالي





يافلوه ابرك واداريك وارعاك ....



....واليوم حيلك في سباق العيادي





سري صدر هذا وغيضي صدر ذاك....



....يافرحة الصاحب وقمع المعادي





فوقك غلام صامل لاتعلّاك ....



....يبين فعله في نهار الطرادي





فأنذهل منه الجميع وعلى رأسهم مها التي كل مانظر اليها زاحت بوجهها عنه ولما بدأ السباق





وانطلق الفرسان كان سعود الأول ولم ينازعه احد فأشتد غضب فهد وطلبه للمبارزه وتبارزو





ولم يهزم احد منهم الاخر وزادت هيبة سعود في القبيلة بعد ذلك اليوم . ذات يوم ذهب سعود





لمنابع الماء ليس لقصد رؤية مها وتفاجأ بوجود مها فسلم عليها واخذا يتبادلان الحديث





والاشعار ولم تبين له مها مدى اعجابها به فلما تفارقا قالت مها لخادمتها والله لم ارى مثل هذا





الرجل في حياتي فذهبت الخادمه واخبرت سعود




فقال سعود




الخبر جانا وقلنا مرحبابه....



....يوم جا من عند خل عاشقينه





مادرى ان قلبي تمكن به صوابه....



....مير جعل الله على همه يعينه





تلني حب المها مااحتلت اجابه....



....تلتي بأخلاقه وطيبه وزينه





اااه من قلب تعذب في شبابه....



....حب زينه تختلف عن كل زينه





دونها قوم يفكون الطلابه....



....والاسد محد يتهقوى في عرينه






وقال للخادمه انه سوف يأتي لخطبة مها مرة اخرى .اتى مرة اخرى لخطبتها فقال الشيخ محمد




وهو معجب في سعود كل الاعجاب ولايريد رده مرة اخرى مها زواجها بعد اسبوع على بن




عمها فهد فضاق الكون في عين سعود ورحل من القبيله تاركا اخوه الصغير وامه وقال والله لاادخل هذه القبيله الا ومها زوجتي





وفعلا تزوجت مها من بن عمها ومرت الايام وكان سعود هائم على وجهه اتى عند الشيخ





سالم شيخ احد القبايل المجاوره وكان يغزي معه ويرد الغارات عن القبيله وماهي الا ايام قلة





الا وان وصلت سمعة سعود الى الافاق في نفس الوقت كان الشيخ عبدالله شيخ قبيلة تقع شمال





قبيله الشيخ محمد في اول يوم يستلم شيخة القبيله ويريد ان يبين للناس هيبته وتشاور مع





قبيلته وسأل من اطيب العرب فقالو قبيلة الشيخ محمد فيهم فارس اسمه فهد فارس مغوار





وشديد البأس . ماكان منه في اليوم الثاني الا وان جهز جيش كبير يقوده هو بنفسه ومعه افراد





قبيلته وفرسانهم وماتخلف منهم الا اخوه سلطان كان مسافر. اقبل على قبيلة محمد وكان





معركة هائله قتلو من قبيلة محمد عدد هائل وحاصرو بيت الشيخ وكانت مها موجودة ببيت





ابوها وطلب الشيخ محمد الصلح وقال عبدالله لن ارضى الا ان اخذ بنت الشيخ سبيه فخرج





الشيخ محمد غاضب بسيفه لملاقاة عبدالله ولكن جنود عبدالله امسكو به وربطوه في عمود بيته





واخذو بنته وعينيه ترى وكان فهد خارج عن القبيلة للصيد ولم عاد وجد الحال غير الحال





اللذي ترك عليه قومه فنوى الانتقام واخذ زوجته ورد كرا مته ولكنه ليس له قدرة على عبدالله





. سعود في تلك الايام خارج عن قبيلة الشيخ سالم للصيد والنزهه وفي طريقه التقا بشخص





ملدوغ من الافاعي وانقذه وقال له انا الرجل انا سلطان اخو الشيخ عبدالله فأوصله الى داره





ورحل الى قبيلة الشيخ سالم .مها تنتظر الانقاذ من زوجها او من ابوها ولكنهم لم يأتو لضعف





حيلهم . كان فهد يذهب للقبائل المجاوره ليستعين بهم ولكنهم يرفضون مواجهة عبدالله .

الشيخ محمد كل يوم يلقي الملامة على فهد ويطالبه بأسترجاع مها وفهد لاحول له ولاقوة فقال الشيخ محمد




وجدي على طير فقدته قبل حين ....


....طير الفلاح اللي عزومه قويه




يامن يودي العلم لسعود هو وين....


....هو وين راعي المرجله والحميه




صيته شهر من بين كل الميادين....


....وربعه لحقهم عله ومكرهيه




ياليت بنتي له حليله على الدين....


.....في ذمتي انها ماتروّح سبيه




زوجتها مجنون بين المجانين....


....اقول قم ويقول مافي يديه




غضب بعد هذه الابيات فهد غضب لم يغضبه من قبل وأرسل الشيخ محمد مرسال الى الشيخ




سالم يطلب نجدته ووجد عنده سعود فأخبر الشيخ سالم بما ارسل به واجابه سالم ان رجاله




رجال لمحمد وسلاحه سلاح لمحمد وكان سعود غاضبا غضبا شديدا لما حصل بقومه وكاد يجن




عندما علم ان مها سبية عند عبدالله فأخذه المرسال على انفراد وقال له الابيات اللتي قالها الشيخ محمد فزاد غضبه غضب وقال




جتنا العلوم وقلت ياشين ياشين....


.....ضعف الرجال اهل الفعول القويه




احلف بمن سوى البنادم من الطين....


......لأسوق روحي لجل خلي هديه





فذهب قاصدا الشيخ عبدالله واستقبله عبدالله استقبال كبير بعد ان علم انه اللذي انقذ سلطان




ومكث عندهم يوم بليله وقال لعبدالله وكانت مها تسمع حديث سعود وهي في بيت الشيخ معززة




مكرمه : ياشيخ عبدالله لي عندك طلب قال اطلب مابغيت وهو لايعلم انه من قبيلة الشيخ محمد




فقال سعود اريد البنت اللتي سبيتها فغضب عبدالله منه وقال كيف تتجرأ على هذا الطلب واخبره




سعود انها محبوبته واخبره عن قصته معها فقال عبدالله ان اعطيك اياها فقال سعود




ياشيخ لي عندك حقوق ومطاليب....


....والظاهر انه مايغرّك مرادي




سويت في سلطان طيبي ولااخيب....


.....وعليك رد الطيب علم وكادي




اما خذينا كامل الزين بالطيب....


.....والا بحد مصقلات الهنادي




عليك مردود النقا مابها ريب....


....وبالروح لعيون الحبيّب بأفادي





فكاد عبدالله ان يجن من جرأه هذا الرجل وشجاعته وقوة كلامه فقال تأخذ البنت بأربعة شروط




الاول تهزمني في المبارزه والثاني تسبقني على الخيل والثالث تحذف الرمح ابعد من حذفتي




والرابع تصيب السهم في الهدف ووافق سعود وجمع الشيخ عبدالله جميع القبيله وتسابق هو




وسعود وحقق سعود جميع الشروط وقال عبدالله والله ماوجدت اشجع منك ولا اطيب منك




واعطاه مراده وقال لي عندك طلب فقال اطلب قال ان ترسل مع مها فرسان يوصلونها لأهلها




وقال وانت قال انا حالف ماادخل الديره الا وانا زوج مها .ذهبت مها الا اهلها وقد كانو قد




جهزو الجيش هم وقبيلة الشيخ سالم لغزو عبدالله ولما اقبلت عليهم قالت




السود لوجيه الرجاجيل كلهم


الا سعود اللي غشتني جمايله




رجل فعل يوم ان غيره تخاذلو


ياطيب وقفاته ومااطيب فعايله




فكأنها تلطم ابناء القبيلة على وجوههم واخبرتهم بما فعل سعود وقال الشيخ محمد




ماضاع ضني وان نخيت سعود


نخيت قرم بانت افعاله




فعله عليه الغانيمن شهود


جعل السعاده دوم تبرا له




واتى فهد يريد زوجته من بيتها وقالت والله ماعاد تشوف وجهي ولاعاد ادخل بيتك وحاول




ابوها واقنعها ان ترجع لأبن عمها واخبره انه لاحول له ولاقوة وعادت الى بيتها وقلبها معلق




بسعود . في اليوم الثاني قال فهد للشيخ محمد لابد ان نغزي وفعلا نوى الشيخ ان يغزي وقال




لابد ان نخبر سالم واتى سالم مع جنوده وكان من بينهم سعود وغزو وفعل سعود فعلا فاق




الجميع لدرجة انه لم يترك مجال لغيره ان يفعل شي ولمّا عادو واقتسمو الغنائم قال سعود




ارسلوها لأخي واتى فهد ليتباها امام مها بما فعل وقال فعلت وفعلت وقال الفعل كله لسعود




والعلم جاني ولطمها على خدها بعد كلمتها وذهبت لبيت ابوها وجلست عند ابوها ايام طويله




وطلب الشيخ محمد من فهد ان يطلقها وفعلا طلقها بالقوّه وذهب فهد لقتل سعود اللذي تسبب




في كره مها له واتاه وهو نائم في وضربه بالخنجر في صدره وتوقع انه مات ولكنه لازال حي




فما ان خرج من بيت سعود الا والشيخ سالم امام وجهه وقتله سالم . اراد الشيخ محمد ان يثأر




لأبن اخيه فأرسل مرسال يرد النقا على سالم فقال سعود





الشيخ سالم من نوا له بغارات


في ذمتي ماعاد يبقا شريده




اللي حماني من اصحاب الخيانات


ارد له دينه ونفسي عنيده




ياشيخ طبع الصلح فيه المسرات


والشيخ سالم والله اني عضيده





انا حزامه في الليالي الشديدات


في دبرته واللي يريده نريده




فأرسلها الى الشيخ محمد وقال محمد والله ان عداوة سعود مصيبه ولم يأتيهم بأي خبر ولم




يغزو عليهم فقام الشيخ سالم وقال نتوجه الى محمد وقال سعود لمذا وقال سالم للصلح




فتجهزو وذهبو مع سالم طالبا الصلح وقال سالم ياشيخ ابي منك حاجتين فقال وش هي وقال




سالم ابي الصلح وابي القرب فقال محمد الصلح وعرفناه اما القرب ماعرفته




قال ابي بنتك مها لولدي سعود فوافق الشيخ




وتصالحو وتزوجو العشاق بعد مامر بهم من عذاب وحسرات ..






النهاية




بقلمي






قديم 04-02-2009, 11:23 PM   رقم المشاركة : 2
!!! الرومـ ^_* ـانسي !!!
Band
 
الصورة الرمزية !!! الرومـ ^_* ـانسي !!!
 






!!! الرومـ ^_* ـانسي !!! غير متصل

روووووووووووووووووووووووووووعه

ماشاء الله حتى ابيات الشعر قويه فعلا

دام قلمك

يعطيك العافيه يارب

لك احترامي وتقديري







قديم 05-02-2009, 05:24 AM   رقم المشاركة : 3
تمثالـ الح ـب
( وِد ماسي )
 






تمثالـ الح ـب غير متصل



مشاء الله عليك العنادي


وربي قصه قويه وابيات شعر قويه


تقبل مروري واعجاااابي







التوقيع :
تدري وش اكبر خطاي الله يسامحني
أهديتك القلب وقلـت ارفـق وخليتـه
وتدري وش اللي ذبحني وقلتلك بحني
يومك طعنتـه ولكـن ليتـك ادميتـه
وتدري وش آخر جروح ٍ منك تذبحني
لا ظمك القلب وانـت اللـي توطيتـه

قديم 05-02-2009, 04:24 PM   رقم المشاركة : 4
العنـــادي
( ود نشِـط )
 
الصورة الرمزية العنـــادي
 






العنـــادي غير متصل

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة !!! الرومـ ^_* ـانسي !!!
روووووووووووووووووووووووووووعه

ماشاء الله حتى ابيات الشعر قويه فعلا

دام قلمك

يعطيك العافيه يارب

لك احترامي وتقديري

يامرحبا يااخوي والله لايهينك على مرورك واشادتك طال عمرك


تقبل تحياتي






قديم 05-02-2009, 04:25 PM   رقم المشاركة : 5
العنـــادي
( ود نشِـط )
 
الصورة الرمزية العنـــادي
 






العنـــادي غير متصل

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تمثال الحب


مشاء الله عليك العنادي


وربي قصه قويه وابيات شعر قويه


تقبل مروري واعجاااابي

يامرحبا يااخوي والله لايهينك على مرورك واشادتك طال عمرك


تقبل تحياتي


العنادي






موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:36 PM.




 


    مجمموعة ترايدنت العربية