العودة   منتديات الـــود > +:::::[ الأقسام الثقافية والأدبية ]:::::+ > المنتدى الثقافي
موضوع مغلق
   
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-01-2010, 11:46 PM   رقم المشاركة : 21
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل



-اكتساب ثقة الآخرين عن طريق لغة الجسد:-
1)استخدام اليدين :- يمكن اكتساب ثقة الطرف الاخر عن طريق إظهار يديك أمامه وتحريكهما بطريقه طبيعيه
2)النظر إلى العينين :- ركز نظرك على الجزء الأسفل من وجهه أسفل العينين إلا إذا كنت تتعامل مع شخص متسلط أو صعب المراس ولاتطل التحديق في العينين مباشره فقد يكون ذلك علامه على عدم الصدق والكذب
3)تقليد الحركات :- قد يكون لهذا الاسلوب فعاليه شديده فهو يعطي انطباعا" باحترام من تتعامل معه والإعجاب به ولكن مع مراعاة ألا يكون واضحا" بصوره مبالغ فيها

- طرق استخدام لغة الجسد في إلقاء المحاضرات والخطابات الرسميه:-
1)طريقه جيدة:- ان يكون الرأس مرفوعا" ويظهر الذراع أمام الجمهور وكأنه يطلب منهم الاستماع اليه في هذا الموقف يكون المقدم هو سيد الموقف حيث يصغي الجميع إليه بمجرد ان يبدأ في التحدث وكذلك على المقدم ان يظهر أمام الجمهور بكامل جسده منذ البدايه ولا يعمد إلى الاختفاء وراء شيء ما ويجب القيام ببعض الحركات لتأكيد التعليقات مما يوحي بثقه مما نقول كما يعطي انطباعا" بنشاطه وحيويته
2)طريقه سيئه:- وهي الوقوف بلا حراك بينما تتحدث إلى الجمهور بنبرة صوت عاديه مما يعطي انطباعا" بأنه يشعر بالعصبيه والتوتر كذلك فإن وضع اليدين في جيب الملابس يشير إلى فتور حماس المقدم وايضا" التحرك إلى الامام والخلف في المكان نفسه ومن المعروف انه بمجرد البدء في هذا الحركه يكون من الصعب التوقف عنها وبالنسبه للجمهور فإن ذلك يعطيهم انطباعا" بعدم صدق المقدم وقد يثير ذلك انزعاجهم ويتلف اعصابهم

-لغة الجسد الجيدة في المقابلات:-
1.دخول الحجره المخصصه للمقابله بثقه
2.رسم ابتسامه هادئه على الشفتين
3.النظر إلى عيني الطرف الآخر
4.مصافحة الطرف الآخر بقوة وثبات
5.استخدام حركات اليد لتأييد ماتقوله
6.الحفاظ على استقامة الظهر عند الجلوس او الوقوف
7.الميل إلى الامام قليلا" عند الجلوس لتظهر للطرف الآخر انتباهك

- لغة الجسد السيئه في المقابلات :-
1.العبث بمحتويات الجيب
2.السعال المصطنع
3.الإطباق على اليد بشده
4.تضييق حدقة العين
5.لمس الأنف او الوجه
6.التحرك بالعينين بصوره مفاجئه وسريعه
7.الإشاره بالأصابع

-التعرف على الشخصيات من خلال لغة الجسد:-
1.الشخصية المسيطره:- يقوم بتربيع ذراعيه وشد جسده في وضع متصلب عند الوقوف مع الرجوع بالظهر قليلا" إلى الخلف
2.الشخصية التي تدعي المعرفه:- تقوم بوضع الكفين في مواجهة بعضهما البعض بحيث تشير الاصابع الى اعلى وتعد هذه الحركه إحدى الحركات الشائعه بين الممتهنين بالمحاماه
3.الشخصية المتسلطه:- تميل إلى مصافحة الآخرين من خلال مد الذراع في وضع متصلب مع توجيه الكف إلى اسفل بحيث تسيطر على من تصافحه بنظره ثاقبه موجهة إلى اسفل







التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 19-01-2010, 11:48 PM   رقم المشاركة : 22
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل



-الخداع و الكذب ولغة الجسد:-

كل منّا ينغمس احياناً في نوع من الخداع الخفيف يعرف بالمخاتلة الى درجة معينة.ومن اكثر انواع الخداع شيوعاً الادعاء بالمعرفة فوق حدود معرفتك الحقيقية من اجل كسب افضلية لدى الطرف الاخر لكن مهما كان المخادع او «المخاتل» بارعاً ومتمرساً فإن الخداع يسبب دائماً درجة من الضغط النفسي الذي يعبر عن نفسه في لغة الجسد. لكن بعض المخاتلين المتطورين ربما يجربون معك اسلوب الخداع المزدوج وذلك بالنظر الى عينيك اكثر من العادة، وربما يبتسمون لتشتيت انتباهك او استرضائك، لكن الابتسامة الحقيقية الصادقة تتضمن تقلص العضلات حول العينين بخلاف الابتسامة المزيفة التي يقصد منها التغطية على الكذب.
معظم الناس يؤمنون بأيديهم عندما يتكلمون وهم يدركون ان هذه الايماءات تنقل جزءاً من المعنى.وعلى الاغلب فإن المخاتل اقل استخداماً لايماءات اليدين والذراعين من الصادق. ولذلك فإن من العلامات التي قد تدلك على المخادع وضع اليدين في الجيبين وتشبيك الكفين وضم اصابع اليدّ الى الداخل بدلاً من فردها.
والايماءة الوحيدة التي يزداد تكرارها عند الكذب هي هز الكتفين تعبيراً عن الاستهجان او اللامبالاة، وكأن اليدين تريدان انكار ما يقوله الفم.واذا كنت حاذقاً ودقيق الملاحظة، وفربما يمكنك ايضاً الانتباه الى توتر الكاذب، من خلال قراءة اضطراب حركات جسمه الاجمالية، كالحركات الالتوائية الخفيفة وتغيير وضعية الجلوس بين الفينة والاخرى.
ولقد اظهرت الابحاث التي اجراها عالم الانثروبولوجيا الاميركي بول ايكمان انه من الاسهل اكتشاف امر الكاذب بمراقبة قدميه بدلاً من مراقبة وجهه. ومن المهم ايضاً كيف يلمس المخاتل وجهه وهو يلفق قصة لا تصدق، ويورد عالم السلوك ديموند مدريس هذه القائمة بأمارات الخداع: التمسيد على الذقن، الضغط على الشفتين، تغطية الفم باليد، لمس الانف، فرك الوجنة، حكة الحاجب، لمس حلمة الاذن وتوضيب الشعر.
وتعتبر حركة تغطية الفم باليد اشارة تعكس صراعاً بداخل الدماغ، اذ تقوم المنطقة الدماغية التي تلفق الكذب باجبار الفم على مواصلة الحديث، لكن الجزء الدماغي الذي يدرك بصورة غريزية ان الكلام غير صحيح يحاول التغطية وهكذا ترتفع اليد نحو الفم.
اما لمس الانف هو نسخة معدلة من الحركة السابقة لأنه يتضمن تغطية الفم جزئياً.
وهناك سبب هام اخر للمس الانف، فالكذب يبعث على التوتر ويسبب تغيرات في تدفق الدم الى الوجه، تتجسد على شكل احمرار في الوجه عند الاشخاص الحساسين، وتسبب هذه التغيرات ايضاً ببعض الاحتقان في انسجة الأنف الداخلية مما يدفع الكاذب او المخادع الى لمس او فرك انفه. وخلال ادلاء الرئيس الاميركي السابق بيل كلينتون بشهادته امام هيئة المحلفين في قضية مونيكا لوينسكي، لمس انفه حوالي 26 مرة وهو يردّ على اسئلة المحكمة.
ومن الملاحظ ايضاً ان المخاتل يحاول عادة تجنب التماس المباشر مع الشخص الاخر الذي يصغي للاكاذيب وذلك ابقاء مسافة فاصلة بينهما يقلص الاحساس بالذنب من جانب الكاذب. ولذلك فإن المخادعين يجدون من الافضل لهم تلفيق الاكاذيب على الهاتف او بينما يقومون بأعمال ثانوية اخرى خلال الكلام من اجل كبح تسرّب علامات الكذب اللا ارادية من لغة جسدهم.
كما ان اختيار الكلمات يلعب دوراً مهماً ايضاً، فعندما يكذب المرء، يحاول جهده ان لا ينسب الكلمات لنفسه، ولذلك فإنه يتجنب استخدام الضمير «انا» او «نحن»، ويقول مثلاً «نعم» بدلاً من «نعم، انا فعلت كذا» او «نعم، انا اتقن كذا» خلال مقابلات العمل. لكن اذا اردت ان تكتشف المتكلم عن حقيقته عليك ان توجه له اسئلة حول شعوره حيال الاشياء التي يتحدث عنها، او يقول الدكتور سكنير «من السهل على المرء تلفيق احداث لم تحدث، لكن من الصعب جداً عليه ان يكذب بشأن مشاعره».







التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 23-02-2010, 08:10 PM   رقم المشاركة : 23
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل

لغة الجسد وكيفية فهمها؟؟؟؟
الكاتب والباحث احمد محمود القاسم

تعد لغة الجسد وسيلة اتصال مهمة بالآخرين، نستخدمها جميعاً بشكل يومي. لذلك فإن تعلم كيفية فهم لغة الجسد واستخدامها بطريقة فعالة، قد يحسن من علاقتك بالآخرين، بدرجة كبيرة وفي محيط أسرتك، او جيرانك أو ما شابه ذلك، كما قد يساعدك على تخطي و التعامل مع المواقف المختلفة، التي تتعرض لها في عملك. قراءتك للغة الجسد، سوف يساعدك هذا، على تعلم فن وأسرار لغة الجسد بسهولة، وإتقانها بكل مهارة.
(لغة الجسد، هي وسيلة التواصل بين الناس بدون الكلمات المحكية، التي نستعملها في كلجوانب التعامل مع الآخرين،هل تصدق، بأنه في الأوضاع الحياتية الحقيقية أن 60% إلى 80% من الرسائل التي نحولهاللآخرين، تنتقل من خلال لغة الجسد، وأما الكلمات الفعلية في التواصل، فهي تمثل بنسبة 10%-7% فقط) مقتبس من كتاب (لغة الجسد لسيدات ورجال الأعمال، تأليف ليلى شحرور).
لغة الجسد، في علم النفس، هي تلك الحركات التي يقوم بها بعض الأفراد، مستخدمين أياديهم، أو تعبيرات الوجه أو أقدامهم، او نبرات صوتهم، أو هز الكتف أو الرأس، ليفهم المخاطب بشكل أفضل، المعلومة التي يريد أن تصل إليه، وغالبا تستعمل من قبل شخص غير قادر عن التعبير عن نفسه بالكلمة، فيعمل على إيضاح كلماته بحركات من يديه او جسمه بشكل أو بآخر، او أن الشخص المستقبل للكلمات من المرسل، لا يستطيع استيعاب كلام المرسل إليه، فيحاول المرسل إيضاح كلماته للمستقبل، ببعض الحركات التوضيحية.
يستخدم المعلمون في المدارس والأساتذة في الجامعات، هذه الوسيلة في الفصول الدراسية لتساعدهم في نقل معلوماتهم للطلبة، وكذلك يستخدمها الطبيب للمريض أو بالعكس في حالات مرضية خاصة. ويستخدمها المهندسون حينما يريدون إعطاء التعليمات للعمال، خاصة إذا كانوا في مواقع بعيدة عن المهندس في الموقع. ويستخدمها الرئيس لمرؤوسيه أو صاحب العمل لعماله، وقد يفهمها أكثر، ضعاف السمع أو ذوى الاحتياجات الخاصة، ويمكن نقل المعلومة بواسطة جزء معين من الجسم كالعين أو الحواجب أو الأنف أو الأذن أو الجبين أو الأكتاف أو الأصابع أو الوجنتان. فالعين مثلا، تعتبر من أكبر مفاتيح الشخصية، التي تدل بشكل حقيقي على ما يدور في عقل من أمامك، فإذا اتسع بؤبؤ العين، وبدا واضحا للعيان، فإن ذلك دليل على أنه سمع منك شيئا أسعده، أما إذا ضاق بؤبؤ العين فالعكس هو الصحيح، وإذا ضاقت عيناه أكثر، ربما يفهم على أنك حدثته عن شيء لا يصدقه، وفي حالة الحواجب، فإذا رفع المرء حاجبا واحدا، فإن ذلك يدل على أنك قلت له شيئا إما أنه لا يصدقه، أو يجده مستحيلا، أما رفع كلا الحاجبين، فإن ذلك يدل على المفاجأة، وفي حالتي الأنف والأذنان، فإذا حك أنفه أو مرر يديه على أذنيه، ساحبا إياهما، بينما يقول لك إنه يفهم ما تريده، فهذا يعني أنه متحير بخصوص ما تقوله، ومن المحتمل انه لا يعلم مطلقا ما تريد منه عمله، وفي حالة قطب الشخص جبينه، ونظر للأرض في عبوس، فإن ذلك يعني أنه متحير أو مرتبك، أو أنه لا يحب سماع ما قلته، أما إذا قطب جبينه ورفعه إلى أعلى، فإن ذلك يدل على دهشته لما سمعه منك، وعندما يهز الشخص كتفه فيعني انه لا يبالي بما تقول، وإذا نقر الشخص بأصابعه على المكتب، فان ذلك يدل على إلى العصبية أو نفاذ الصبر، وعندما يربت الشخص بذراعيه على صدره، فهذا يعني أنه يحاول عزل نفسه عن الآخرين، أو يدل على أنه خائف.






التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 23-02-2010, 09:51 PM   رقم المشاركة : 24
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل



لقد ألف (آلن بيز) كتابا عن لغة الجسد، وضح فيه الكثير من حركات الجسد ومدلولاتها، والتي يمكن أن يشاهدها البعض أمامهم، من تأثر بعض الأفراد لما يقوله البعض لهم، او لتأثرهم مما يشاهدونه او يسمعونه أمامهم.
إذا ما راقب الإنسان نفسه في أحيان كثيرة، وهو يستمع لشخص ما، وهو يحدثه عن موضوع مثير أو عن مغامراته الخاصة، وقد تكون كاذبة أو مبالغ فيها، ويراقب نفسه وتأثير وقع كلامه على نفسه، وعلى جسده، وما ينتج من جسمه من حركات أو ضحكات وانفعالات أخرى، يتبين له بصدق وبوضوح، ما هي لغة الجسد فعلا، فكأن المستقبل يرد على المرسل بلغة جسده، إما مستنكرا أو مستهزئا او غاضبا أو مازحا، بحركات من يديه او جسمه، او ابتسامة صفراء من شفتيه، او ضحكة صاخبة لأمر ما، لم يصدقه، وهذا يدل على لغة وحركة من لغات الجسد، وكيفية التعبير عنها، وليس كل مستقبل او مرسل يمكنه أن يعبر عن الحركة المناسبة بجسده، وفي أحيان أخرى كثيرة، قد يكبت المستقبل حركاته الجسمية وانفعالاته، حتى لا يظهر حقيقة ما يخفي للمرسل، مبديا له عدم اكتراثه او اهتمامه، او عدم تأثره لما يقوله، وأحيانا أخرى فان المرسل، يكبت انفعالاته وحركات جسمه الانفعالية، كي لا يظهر غضبه وانفعاله للمستقبل، وفي أحيان أخرى قد يرسل المرسل للمستقبل رسالة بلغة الجسد، تنم عن انفعال وغضب مبالغ فيه، كي يوصل له رسالة عميقة، بأنه متأثر جدا لما سمعه او شاهده بأم عينيه.
لغة الجسد تستعمل في أوقات كثيرة، بين الأم وأطفالها حيث يتضح أن إيماءة جسمية من الأم لطفلها، كفيلة لها أن تسكته وتوحي له ما يجب عليه فعله والا، ونسمع كثيرا أن اللبيب بالإشارة يفهم، فالبعض منا يوصل رسالة للشخص المقابل، بدون أن يتفوه ببنت شفة، والذكي فقط، يفهم مدلول هذه الإشارة، لذلك قيل: (اللبيب بالإشارة يفهم)، وهناك الكثير من السمات الجسمية التي تظهر على الشاب، فتعرف صفاته من حركاته التي يقوم بها، إذا كان جادا ومكترثا، أو كان لعوبا وغير جادا، ولا يمكن الاعتماد عليه، ولغة الجسد قد تحتاج الى خبراء في معرفتها وفهمها وتحليلها، وليس كل من شاهد حركة في جسم ما، فهم هدفها والمعنى منها، فأنت قد تلاحظ أن مدير مكتب ما، جمع أوراقه بسرعة، وخرج مهرولا، فأنت تستنتج أن أمرا هاما قد وقع.
البعض يعبر عن موقف ما، بابتسامة صفراء، إشارة عن الرفض أو الاستهزاء، او ابتسامة عريضة، دلالة نسبية تعبر عن البهجة والفرحة والقبول، والبعض الآخر، يعبر عن موقف معين، بابتسامة فيها استهزاء واحتقار لموقف الآخرين، والبعض قد يبتسم لك حتى تظهر أنيابه لشدة غضبه، ولكنه يحقد عليك، ويملأه الغضب والبؤس، لذلك يقول المثلإذا رأيت نيوب الليث بارزة، فلا تحسبن أن الليث يبتسم).
الطفل الصغير، يحاول أن يعبر في أحيان كثيرة عن نفسه، ببعض الحركات، حيث يكون غير قادرا للتعبير عما يجول في خاطره بالكلمات، وان حاول فلا يستطيع ذلك، وقد يدفعه الخجل في أحيان كثيرة، للقيام بحركات بواسطة يديه، تعبيرا عن الحيرة والمأزق الذي يعيشه.






التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 23-02-2010, 09:54 PM   رقم المشاركة : 25
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل




(هناك الكثير من الحركات تحدث أمامنا، نلحظها على الآخرين، وقد نفهمها أو لا نفهمها، فمثلافرك العين، أثناء الحديث يشير إلى التشكُّك وعدم التصديق، وإحاطة الرأس باليدين مع النظر إلى الأسفل، يشير إلى حالة من الملل والقلق، كما أن حركة فرك اليدين، تعنيالانتظار والتوتر،ولمس الأنف أو فركه أثناء الكلام، دليل رفضٍ وشكٍ وكذب،ووضع اليد على الخد، إشارة إلى التأمل والتمعن والتقدير، وتحريكوشبك اليدين، منوراء الظهر، تدل على الغضب والقلق،ومن يجلس واضعاً رجلاً فوق أخرى، ويحركها باستمرار، يدلجلوسه على أنه يشعر بالملل، أما من يجلس ورجلاه متباعدتان، فهذا دليل راحة واسترخاء وانفتاح، وحالةالجلوسبوضع اليدين وراء الرأس، والأرجل مشبوكتين، دلالة على ثقة بالنفس وتعال على الآخرين، وإبعاد النظر عن المتحدث، كناية إلى عدم تصديقه، أما استعمال الأظافر للدق على طاولة أو شيء جامد، فهي تعبير عن اللهفةونفاذ الصبر، وحركةلمس أو شد الأذن، تعني التردد والحيرة،وعمليةقضم الأظافر، تعبير عنحالة عصبية وعدم الشعور بالأمان والاطمئنان، وعملية لمس الذقن والتفكير مليا، هي محاولة اتخاذ قرار ما. وحمل غرض ما وأنت سائر، والغرض مرفوع أمام صدرك، يعني أنك في حالة دفاع عن النفس، لذا يحبذ حمل الغرض الى جانبك، أما عملية حني الرأس مراراً، أثناء الاستماع، إلى محدثك، فهو هو دليل على اهتمامك بما يقوله لك. أما الذي يقف واضعاً يديه على وركيه، فيوحي بالعدائية أو الاستعجال، ولصق الكاحلين أثناءالجلوس، يشير إلى حالة من القلق، وملامسة الشعر، هي مرادف لقلة الثقة بالنفس والشعور بعدم الاطمئنان وفقدانالأمان، والجلوس مع يدين مفتوحتين إشارة إلى الصدق والصراحةوالبراءة) (مستوحاة من الموسوعة الحرة بتصرف) وهناك الكثير من الحالات والحركات والتي تنم عن معان عديدة وعميقة، وليس من السهل فهمها من قبل الآخرين، أو قد تفهم بشكل خاطىء، لقلة الدراية بلغة الجسد بين المرسل والمستقبل..






التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 23-02-2010, 09:56 PM   رقم المشاركة : 26
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل




أسهل الطرق،حتى تثير إعجاب الآخرين، هو أن تبتسم لهم،فالابتسامة، تثير أشياء جميلة داخلك، فتنعكس على وجهك، وتظهر كم فيك من صفات رائعة، و تظهر الثقةبالنفس، والنظرة الايجابية المتفائلة، والمزاج الجيد، وتعطي الانطباع، بأنك شخصحلو المعشر، وصعب النسيان.
هل ترغب في معرفة السر الذي يمنحك انطباعاً أولاً إيجابياً لدى كل شخص تلتقيه فيغضون الثواني الأولى من اللقاء؟ هل ترغب بأن تتحرر من الخوف؟ الرفض والإحراجالذين يمنعونك من الحصول على ما تريده؟ هل ترغب أن تسيطر وتؤثر إيجابياً علىعلاقاتك الحالية والمستقبلية؟ بحيث تحقق صفقات ناجحة أو تحصل على الشريك المناسب؟هل ترغب أن تتأكد، إذا كان الأشخاص صادقين ومخلصين معك؟لذلك تابع قراءة لغة الجسد، وافهم دلالاتها ومعانيها بدقة وإتقان، واكتشف كيف يمكن أن تقرأ أو تستعمل لغة الجسد، الأكثراستعمالاً والأكثر إبهاماً في العالم.






التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 23-02-2010, 10:07 PM   رقم المشاركة : 27
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل



هناك إشارات خفية يطلقها الجسد مما يبعث على الإحساس بالتآلف أو التناحر
تعتمد لغة الجسد على دراسة معمقة للاتصالات غير المحكية
هناك طرق عدة في لغة أجساد الآخرين تساعدك في قراءة خواطرهم

درست فن وكيمياء الجسد في أكاديميات أميركية-إنكليزية.. للجسد عندها حكايا وخفايا لغة خاصة جاذبة حادبة, حركات تنم عن أبعاد إنسانية وتداعيات على المرأة والرجل بشكل عام.. الشكل العام هو الجسد بنظرها يشكل الانطباع الأول لدى الآخر, وهو يحمل أهمية كبيرة, كونه أساس التعاطي والقبول أو الرفض.
يمكن القول أن الجسد مفتاح العبور إلى ضفة أخرى من الحيوات, أما لغة الجسد حسب الكاتبة الاختصاصية ليلى شحرور مؤلفة كتاب: "أسرار لغة الجسد"-الصادر في بيروت عن الدار العربية للعلوم-ناشرون في 260 صفحة من الحجم الكبير هي رأت في حوارنا معها أن لغة الجسد حركاته وإشاراته التي تعكس مشاعرنا هي أكثر قوة من لغة المخاطبة, حيث كشفت الأبحاث العلمية بالبرهان, أن لغة الجسد غير المحكية تشكل 55 في المئة مما نتواصل به بينما طبقة نبرة الصوت تشكل 38 في المئة والكلام المحكي فقط 7 في المئة .. هذه المعادلة وضعت لتكون مفتاح تأثير فعال وقوي ومباشر على الآخرين بالإضافة إلى الانطباع الإيجابي لديهم. فلغة الجسد تعبر عن مشاعرنا كافة دون أن نعي ذلك, فنحن نترجم مشاعرنا, أهواءنا ورغباتنا أو كرهنا عبر كل جزء في جسدنا, وليس علينا سوى الإصغاء والانتباه إلى جسدنا ملياً لفهم واستيعاب لغته وِإشاراته. إن فهم الإشارات والقدرة على السيطرة على لغة الجسد ستجعل مهارتنا وقدراتنا في التعاطي والاتصال مع الآخرين تنطلق كالصاروخ






التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 23-02-2010, 10:22 PM   رقم المشاركة : 28
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل



لغة الجسد حسب الكاتبة الاختصاصية ليلى شحرور مؤلفة كتاب: "أسرار لغة الجسد"-الصادر في بيروت عن الدار العربية للعلوم-ناشرون في 260 صفحة من الحجم الكبير
هنا لقاء مع المؤلفة:
كيف تعرف ليلى شحرور لغة الجسد?
لغة الجسد أبلغ وأقوى من كل اللغات الشفهية, وقد تكون ذات تأثير فعال عندما نلمح إلى شيء نوده أو نرغب به كثيراً... لغة الجسد هي دراسة شاملة للتعاطي والاتصال غير الشفهي بين الأشخاص, والتي تحدث أو تترجم باستخدام الحركات والوضعيات والمسافات, وإن التعاطي يشمل الكلمات نبرة الصوت وحركات الجسد, وبالرغم من أنها ليست علماً محدداً "Exact Science" إلا أنها تمنح الأشخاص فوائد وحسنات في كلي المضمارين الاجتماعي والمهني.

هل لغة الجسد علم مكتسب أم غريزة فطرية موروثة?
عندما نتكلم عن لغة الجسد نكون في صدد الحديث عن أقوى وأهم شكل من أشكال التعاطي بين الناس, فهذه اللغة مثيرة لأنها تسمح لنا بقراءة أفكار من يبادلنا الحديث.

من مرجعيتك في هذا الموضوع?

إضافة إلى دراستي لغة الجسد ونيلي شهادة تعليم في أميركا, اعتمدت على المراجع العلمية والسيكولوجية والاجتماعية, وأيضاً اعتمدت على نفسي وموهبتي في استنباط الإشارات والرموز وتوظيفها في خدمة الجسد وما يخفيه من حكايا إنسانية, لها أهميتها في الحياة.

هل تدّرس لغة الجسد?
في الخارج لغة الجسد تعتمد وتدرس, كمادة أساسية في الجامعات والمعاهد, وعندنا أيضاً أصبحت تدرس كمادة أساسية خاصة في بعض البنوك وشركات التأمين لكسب المزيد من الزبائن ومعرفة ما يدور في أفكارهم لبعث الأفكار الإيجابية وبالتالي لكسب ثقتهم.
على ماذا تعتمد لغة الجسد?
تعتمد لغة الجسد على دراسة معمقة للاتصالات غير المحكية وعلى أمرين مهمين: يجب تعلمها ودراستها من جهة, ومن جهة أخرى فهي غرائزية, كالابتسام عند الفرح, أو البكاء عند الشعور بالحزن, أما الباقي فيعتمد على كيفية نشوئها ومتى وأين? فالإشارات الكونية التي يتشاركها كل الناس ترسل بواسطة المخ الأوسط إلى عضلات الوجه ونتيجة ذلك فليس هناك من فرصة لأي شخص أن يغير فيها... وهناك عوامل عديدة في لغة الجسد تختلف من شخص إلى شخص ومن مجتمع إلى آخر والتي قد تدل على أن لغة الجسد هي عملية تعليمية بحاجة إلى دراسة, وهناك قواعد بيولوجية تتحكم بأعمالنا وردات فعلنا, حركة ولغة جسدنا, والشيء المذهل هو أن الإنسان نادراً ما يلاحظ بأن وقفته حركاته, تصرفاته تقول شيئاً ما بينما كلامه يقول شيئاً آخر.
كيف يستطيع المرء التقرب من الأشخاص وجعلهم يشعرون بالطمأنينة?
أن تدع الأشخاص يشعرون بالطمأنينة وبسهولة التعامل معك ليس بالأمر الصعب, والخطوة الأولى تبدأ بك وعندما تصبح أنت والشخص الآخر في حالة سلام وراحة, تستطيع أن تستعمل الإشارات القوية غير المحكية لجذب الانتباه ولكسب الثقة والاحترام.
وما هي هذه الإشارات?
الاتصال المناسب بالعين ووضعية صحيحة للجسد والابتسام وهز الرأس ووضعية الجلوس.
واستعمال أسلوب "المرأة والربط", أو ما يسمى بالنسخ الكربوني والذي يعتني بقراءة الأفكار والكلام غير المحكي بواسطة فهم الإشارات للتقدم والعمل على إنجاح الأهداف.
الطريقة التي يجب أن تتحرك أو لا تتحرك بها لتؤثر تأثيراً فعالاً وإيجابياً عندما تدخل غرفة مليئة بالأشخاص.
الطريقة الصحيحة للاتصال بالعين مع الأشخاص وماذا يجب أن نعرف عن فعالية النظرات.
كيفية الوقوف كيفية السيطرة على الأجواء (حتى ولو كنت ترتعش).
كيف تتم قراءة ما يجول في خاطر الآخرين?
هناك طرق عدة في لغة جسد الآخرين تساعدك وتمكنك من قراءة ما يدور في خاطرهم طبعاً, إن قدرتك على التحليل تصبح أكثر فعالية عندما تأخذ الصورة بكاملها, أي أننا نمزج كل الإشارات معاً لنحدد مواقف وأفكار الآخرين وسنكتشف أكثر ما يجول في خاطرهم عند مراقبة كل الإشارات العفوية وأي جزء من الجسد يقوم بهذه الإيماءات..
ما تأثير الابتسامة?
الابتسامة لها تأثير إيجابي على الآخرين, وقد لا يكون هناك أفضل من الابتسام لإعطاء انطباع جيد في نفوس الآخرين, وبوسعك فرض نفسك على أنك شخص ودي, دافئ ومتفائل, إن الابتسام لشخص آخر يمكن أن يساعد كليكما للشعور بحالة أفضل. فالابتسامة تؤثر في جهازنا العصبي اللاإرادي, والابتسام والضحك يساعداننا كثيراً في حياتنا على تخطي مصاعب عديدة والشفاء من بعض الأمراض, واحذر من أن تتصنع الابتسام بل حاول أن ترسم ابتسامة حقيقية على شفتيك, ابتسامة صادقة وصادرة من القلب, فهذه الابتسامة تضاعف تدفق الدم وتساعد المبتَسِم والمبتَسَم له على الشعور بأنهما في حالة رائعة.






التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 23-02-2010, 10:29 PM   رقم المشاركة : 29
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل



كيف تكون النظرات ثاقبة ومؤثرة?
أولاً يجب النظر إلى العينين.
ثانياً: يجب الإبحار في عين الآخر, أي محاولة اكتشافها.
ثالثاً: راقب عن كثب التغييرات التي تطرأ على لون العين كنموذج أيضاً. ولكن حاذر من أن تبالغ في ذلك, حاول أن تبعد النظر قليلاً من وقت إلى آخر, ثم عاود "الاتصال العيني" وكلما كنت تتكلم مع الآخر حاول أن تبقي عينيك محدقتين به وعند إراحة النظر حاول أن تتأنى أو تبعد النظر تدريجاً.
قراءة الاشارات
ما إشارات العين, أنواع النظرات, قراءة الإشارات?
انشغل الباحثون عبر التاريخ بأسرار العيون وتأثيرها على تصرفات الإنسان, "الاتصال بالعين" ينظم الحوار, ويعطيك مفتاح السلطة. لذا فإن إشارات العين هي جزء مهم وحيوي في قراءة تصرفات الشخص وأفكاره. وعندما يقابل الناس بعضهم أول مرة فإنهم يبنون معطيات عدة ويكون أساسها من خلال النظر (العين), غالباً ما نسمح عبارات تصف إشارات العيون, بشكلها أو مضمونها "لديها عيون تقتل", "بريق في عينيه", "عيون حمراء", "لديها عيون أسبانية", حزينة, سعيدة, غاضبة, باردة, غيورة, غير سموحة, وعيون "ثاقبة" وعند استعمال هذه الجمل فإننا بدون شك نشير بذلك إلى "حجم البؤبؤ" في نظرة الشخص فالعيون هي أكبر دليل ومصرح دقيق عن تصرفات الإنسان, والأبحاث تشير إلى علاقة بين حركة العين والتفكير الشخصي.
كيف تشعل المرأة قلب الرجل? وماذا عن النظرة القاتلة?
لقد أثبتت الأبحاث في علم لغة الجسد أن لدى المرأة نظرة "قاتلة" بما معناه أنها تستطيع أن تجعل الرجل أسيراً لها, وقد تستشيره عاطفياً فتصبح ذكرى المرأة متزامنة مع نظرتها هذه. كانت مارلين مونرو تبرع باستعمال هذه النظرة لأنها كانت تعي أنها تستميل كل الرجال من خلال هذه الإشارة, أي عندما تخفض المرأة جفنيها قليلاً وترفع جبينها وتنظر إلى الأعلى, وتفرق شفتيها بعض الشيء, هذه النظرة تسمى "القاتلة" ويبدو أن النساء استعملن هذه النظرة لعصور عديدة, بغرض جذب الجنس الآخر, وإثارة مشاعره وقد مارست شارون ستون هذه النظرة في كثير من أفلامها وبالأخص "الغريزة الأساسية" إضافة إلى ذلك, فإن هذه الإشارة تضفي على صاحبها نوعاً من الغموض, والأبحاث الجديدة أثبتت أن هذه النظرة تظهر على وجه الكثير من النساء في الأوقات الحميمة جداً.
المرأة والرجل
كيف تستطيع المرأة لفت أنظار الرجل?
عندما تريد المرأة أن تلفت انتباه الرجل من مكان ما, ينبغي عليها أن تلاحق نظراته, حتى تلتقي العيون, ومن ثم تواصل التحديق لمدة ثلاثة ثوان, من بعدها تبعد النظر ورأسها, هذه النظرة هي كافية لبعث رسالة إعجاب وميل إليه.
كما تؤكد الأبحاث أن الرجل لا يمكن أن يفهم ما تريده المرأة منه, من أول نظرة, فقد يتحتم عليها تكرار تصويب نظراتها تلك لثلاث مرات على الأقل, ثلاث مرات للرجل الذكي, أربع مرات للرجل العادي, وخمساً للرجل البطيء, ويجب عليها عندما تحظى بانتباهه أن تخفف من التحديق, بل تمارس النظرات الخجولة الخاطفة والتي تؤكد فيها أن هذه الإشارة مخصصة له.
وتعابير الوجه?
قد يدهشك أن تعرف بأن وجه الإنسان وجسده قد يكونان لهما تأثير على اللقاء والتقارب, فهناك كيميائية معينة تتأثر إيجابياً مع نوع من الأشخاص وكيميائية أخرى تتأثر سلباً, فلذلك نرى تقارباً أو تباعداً بين الأشخاص من اللقاء الأول.
ما مغزى النظر?
إن العينين أقوى سلاح يمكن استعماله لخوض المعارك والحصول على أفضل النتائج, فالعينان هما أول مدخل في علم الجسد, وحيث توجه نظراتك تصيب, خصوصاً في الاتصال المباشر.. والتحديق يندرج في ثلاث نظرات: النظرة الاجتماعية, النظرة الحميمة, النظرة المسيطرة, وكل واحدة لها استعمالها, ويجب الحذر من استعمال النظرات الخاطئة في الأماكن الخاطئة.
يقال بالحب من أول نظرة, كيف?
صحيح.. وهو الذي يبقى ويدوم, لأن الانطباع الأول يشكل 90% من كسب محبة الآخرين وتقبلهم. لكن في المطلق هناك كيميائية خاصة لدى الآخر تجذبه إلى قرينه.
ما علاقة لغة الجسد بالكراهية والنفور من الآخر?
هناك إشارات خفية سلبية يطلقها الجسد, مما يبعث على الإحساس بالنفور من الآخر, وبالنتيجة لا علاقة للجسد بهذا النفور, إنما هناك اللغة الإشارية وهي مبعث هذا التنافر أو التجاذب السلبي.
يذكر أن الكاتبة والمحللة ليلى شحرور تعمل حالياً على كتاب بعنوان: "إشارات التودد والغزل" ويحتوي على أكثر من 100 فكرة رومانسية يستطيع المرء أن يقدمها لشريكه رجلاً أم امرأة, وهي تطرح في كتاباتها أسئلة الحياة والجسد والإنسان وكيميائه وتصرفاته وأسرار كينونته.. من أجل تطوير الذات والإدراك الأرقى






التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 23-02-2010, 10:36 PM   رقم المشاركة : 30
«~ هديل الـح ـــمام ~»
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية «~ هديل الـح ـــمام ~»
 






«~ هديل الـح ـــمام ~» غير متصل

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الهدار
[/U][/COLOR]



Body Language Speaks Louder Than Words

By Lydia Ramsey




Has it ever occurred to you how much you are saying to people even when you are not speaking? Unless you are a master of disguise, you are constantly sending messages about your true thoughts and feelings whether you are using words or not.

Studies show that your words account for only 7% of the messages you convey. The remaining 93% is non-verbal. 55% of communication is based on what people see and the other 38% is transmitted through tone of voice. So think about it. In the business setting, people can see what you are not saying. If your body language doesn't match your words, you are wasting your time.

Eye contact is the most obvious way you communicate. When you are looking at the other person, you show interest. When you fail to make eye contact, you give the impression that the other person is of no importance. Maintain eye contact about 60% of the time in order to look interested, but not aggressive.

Facial expression is another form of non-verbal communication. A smile sends a positive message and is appropriate in all but a life and death situation. Smiling adds warmth and an aura of confidence. Others will be more receptive if you remember to check your expression.

Your mouth gives clues, too, and not just when you are speaking. Mouth movements, such as pursing your lips or twisting them to one side, can indicate that you are thinking about what you are hearing or that you are holding something back.

The position of your head speaks to people. Keeping your head straight, which is not the same as keeping your head on straight, will make you appear self-assured and authoritative. People will take you seriously. Tilt your head to one side if you want to come across as friendly and open.

How receptive you are is suggested by where you place your arms. Arms crossed or folded over your chest say that you have shut other people out and have no interest in them or what they are saying. This position can also say, "I don't agree with you." You might just be cold, but unless you shiver at the same time, the person in front of you may get the wrong message.

How you use your arms can help or hurt your image as well. Waving them about may show enthusiasm to some, but others see this gesture as one of uncertainty and immaturity. The best place for your arms is by your side. You will look confident and relaxed. If this is hard for you, do what you always do when you want to get better at something - practice. After a while, it will feel natural.

The angle of your body gives an indication to others about what's going through your head. Leaning in says, "Tell me more." Leaning away signals you've heard enough. Adding a nod of your head is another way to affirm that you are listening.

Posture is just as important as your grandmother always said it was. Sit or stand erect if you want to be seen as alert and enthusiastic. When you slump in your chair or lean on the wall, you look tired. No one wants to do business with someone who has no energy.

Control your hands by paying attention to where they are. In the business world, particularly when you deal with people from other cultures, your hands need to be seen. That would mean you should keep them out of your pockets and you should resist the urge to put them under the table or behind your back. Having your hands anywhere above the neck, fidgeting with your hair or rubbing your face, is unprofessional.

Legs talk, too. A lot of movement indicates nervousness. How and where you cross them tells others how you feel. The preferred positions for the polished professional are feet flat on the floor or legs crossed at the ankles. The least professional and most offensive position is resting one leg or ankle on top of your other knee. Some people call this the "Figure Four." It can make you look arrogant.



The distance you keep from others is crucial if you want to establish good rapport. Standing too close or "in someone's face" will mark you as pushy. Positioning yourself too far away will make you seem standoffish. Neither is what you want so find the happy medium. Most importantly, do what makes the other person feel comfortable. If the person with whom you are speaking keeps backing away from you, stop. Either that person needs space or you need a breath mint.

You may not be aware of what you are saying with your body, but others will get the message. Make sure it's the one you want to send







التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:14 PM.




 


    مجمموعة ترايدنت العربية