العودة   منتديات الـــود > +:::::[ الأقسام الثقافية والأدبية ]:::::+ > منتدى القصص والروايات
موضوع مغلق
   
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-02-2009, 07:11 PM   رقم المشاركة : 1
مهــ(M)ــا
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية مهــ(M)ــا
Icon4 قصـة أمـــل الله يصبرهـا

كان هناك فتاة تدعى أمل تسكن مع أهلها وأخوانها

الشباب اللي كان عددهم اربعة اثنين اصغر منها و

اثنين اكبر منها وأخواتها اثنين وهيه كانت بينهم

الوسطى طبعا عايشه مع أهلها ماتعرف الحب ولاجربته

كانت ترفض هذه العلاقات لكن الحب اذا تملك الشخص

يجعله يتخلى عن اي تقاليد تحكمه...

كان لهم جيران في عمارة بجانبهم كانوا لهم تواصل

معاهم وقد كانت هذه الجارة لها من الأولاد سبعة

وبنت وحده متزوجه لم تهتم أمل واخواتها بأبناء

جارتهم كانت أمل من محبين الفنان الوسيم

((نايف البدر)) وأخواتها ايظا لكن أمل كانت تحبه

أكثر.. وبيوم من الأيام كانت أمل واخواتها رايحين

المدرسة مع والدهم واخوانها الصغار وكالعادة

كانت أمل اول من ينزل للسيارة مع والدها دون

تأخير نزلت أمل لوالدها بالسيارة وصبحت عليه

وجلست تتنتظر اخواتها واخوانها في انتظار مملل

فجأة يخرج احد ابناء جارتهم وأمل طبعا لا تحب

ان تنظر لشاب نظرة الأعجاب لكن هذهـ المرة كانت

غير عن كل مرة انه أحمد ابن جارتهم المدرس وهو

شبيه فنانها الوسيم نايف البدر جلست تنظر اليه

ولم تستطيع ان تبعد نظرها عن أحمد لكن أحمد شاب

لطيف وخلوق ومؤدب ومن عائلة مرموقه لم ينظر لأمل

ولم يعيرها اي اهتماام بل ذهب لسيارته دون تفكير

وغادر المكان.. تحركت مشاعر أمل لأحمد وتمنت لو

انه لم يذهب وجلس لتنظر اليه اكثر...

وماهي الا ثواني وقد نزلوا اخواتها واخوانها و

ذهبوا للمدرسة كان تفكير امل طيلة دوامها عن

أحمد شبيه نايف البدر وعن جماله واحترامه..

قررت أمل ان ترى أحمد يوميا بنفس الطريقه قبل

الدوام وكانت احيانا تراه واحيانا لا تأتي الصدفة

كما تحب أمل...

كانت أمل تتداخل مع جارتهم لتعرف اشياء اكثر عن

احمد وقد عرفت ان احمد مدرس انجليزي وهو الوحيد

من ابناءها الغير متزوج وهو اصغر اولادهااا...

ذهبت أمل لأخواتها واخبرتهم عن ابن جارتهم الوسيم

يوما بعد يوم تعودت أمل على ان ترى أحمد في

الصباح قبل الدوام كالعادة وكانت تكفيها النظر

اليه.. لكن سرعان مامرت الأيام واتت الأجازة..

وقد نجحت أمل لكن لم تفرح امل كثير لأنها لن ترى

احمد بعد اليوم الا عند عودة الدراسة والأجازة

طويلة.. فكرت أمل انها تقول لأختها الأكبر منها

انهم يطلبون من والدتهم انهم يزورون جارتهم

لعلها ترى احمد بالصدفة وبالفعل ذهبوا لزيارة

جارتهم وعرفوا ان احمد يخرج لأداء الصلاة بالمسجد

يوميا ويرجع لغرفته ولا يخرج مع اصحابه..

رجعت أمل واهلها من عند جارتهم وقررت أمل ان لا

تنام حتى ترى أحمد وهو ذاهب للصلاة الفجر من
الشباك وبالفعل جلست في الشباك تنتظر وقت الصلاة

كانت ساعات الأنتظار طويله لكن ممتعة حتى ترى

أحمد وبالفعل رأته وهو ذاهب للصلاة وانتظرته وهو

راجع ايظا كانت أمل تراقب أحمد في كل وقت صلاة

وكانت تسعد بهذهـ اللحظات التي تراه فيهاااا

ازداد اعجااب أمل بأحمد وتمنت ان تكون هيه

الحبيبه في قلب أحمد...

كان أحمد يحس بأن هناك احد يراقبه يوميا ليراهـ

لكن أخلاق احمد وتربيته لا تجعله يتطفل لينظر

لشباك جارهم لكن فضول أحمد اجبره ان يعرف من

يراقبه يوميا كل يوم وبيوم من الأيام كان راجع من

الصلاة ورفع بصرهـ لشباك أمل فرأته أمل وابتسمت

وابتسم أحمد ورجع بيته في هذهـ اللحظة كانت

أمل في قمة السعادة أحمد رأها وابتسم لها...

لكن أحمد لم يتغير بداخله شي ولم يكرر مافعله

وينظر لأمل بل كان يذهب للمسجد ويرجع دون ان

ينظر لها!!!

قررت أمل يوم من الأيام ان تطلب من أخوها الصغير

ان يذهب لأبن جارهم ويترجم لها ورقة بالأنجليزي

كانوا اخوان أمل على علاقة حميمه مع أحمد..

فوافق اخوها على الطلب وكانت هذه الورقة كلمات

أغنية تايتنك فترجمها أحمد لها واحتفظت أمل بها

كان لبيت أحمد خادم قررت أمل ان تكلم هذا الخادم

ليوصل أغراض لأحمد وبيوم كانت أمل راجعة مع أبوها

ونزلها والدها عند البيت وذهب ليقضي بعض الحاجات

فأستغلت أمل الفرصة قبل ان تطلع بيتهم ان تكلم

الخادم وبالفعل طلبت من الخادم أن يشتري كافي

ذهب الخادم ورجع لها بالكافي فقالت له: هذامو لي

لأحمد اذهب واعطيه أحمد لأنه يحبه وطلعت بيتهم...

عرف أحمد أن هذا الكافي من بنت جارهم...

وبيوم من الأيام زارتهم جارتهم ام أحمد فطلبت

أمل من جارتهم ان تتفرج بجوالها كان غرض أمل من

الجوال أن تاخذ رقم أحمد وتكلمه لأنها لا تستطيع

ان تصبر أكثر وبالفعل أخذت رقم أحمد وهيه في قمة

السعادة انها بتكلم أحمد انتظرت أمل حتى تذهب

جارتهم بيتها لتدخل حجرتها وتكلم أحمد...

هذهـ المكالمة الأولى...

أحمد: الووو

أمل: الوو السلام عليكم

أحمد: وعليكم السلام مين معاي؟

أمل: كيفك أخبارك؟؟؟

أحمد: انا بخير بس مين معاي؟؟

أمل: أنا أمل بنت جاركم ماعرفتني؟؟

أحمد: لا والله مين جارنا ومين أمل؟

أمل: بأحراج أنا اللي كل يوم اراقبك وانت رايح

للصلاة وانا اللي ترجمتلي كلمات أغنية تايتنك و

أنا اللي ارسلت لك الكافي وأنا اللي جبت رقمك

ومستعدة اسوي اي شي عشان اوصل لك؟؟

أحمد: مستغرب من هالبنت طيب أنا اش ذنبي ياأمل؟؟

أمل: ذنبك اني حبيتك ليش مدري؟؟

أحمد: بنبرة قاسية أنا آسف اختي بس انا مااقدر

لأنك بنت جارنا وعيب اخوون اهلك وابوك واخوانك

واكلمك وانا مقدر لك هالحب واتمنى انك تنسيني

ولا تتعلقين فيا بس بجد أنا آسف آسف...

أمل: وهي تبكي وعزة نفسها وكرامتها انجرحت..

مااقدر اجبرك علياا يا أحمد بس انا عمري ماحبيت

احد كثرك وانت اول حب احبه لكن براحتك وانا اللي

آسفه لو ازعجتك وصدقني رااح ادعيلك كل يوم المحك

فيه لأني بجد حبيتك والله يحفظك فمان الله...

أحمد: الو الو الو .............

أمل في حالة يرثى لها مصدومه ومجروحه ومقهورهـ

قررت انها تتصل على احمد وتسمعه أغنية كبر حبها

لأحمد وهي تسمعهاا أغنية ألا ياوقت..

تتصل أمل على أحمد وعلى طول تسمعه الأغنية..

ألاياوقت وين اللي على بالي يجي ويروح هذاك اللي

ملك قلبي وتفكيري ووجداني أمووت بطيفه اللي لا

لمحته تنتشيبي روح احس اني اذا شفته كأني بعالم

ثاني.. أحبه حب لو يدري عن اللي بخافقي من بوح

نسى كل الزعل وارخص حياته دون حرمااااني...

الأغنية للآخر طبعااا وكانت تسمعه وتبكي وقفلت..

أحمد محتاار ايش يسوي بهالحب اللي وصل عنده

هالبنت اللي مثل القمر عايلتها المحترمين...

مرت الأيام وأمل مقفله جوالهااا ولا عاد تطالع

لأحمد ومرضت لا تاكل ولا تشرب صارت بس حاضنه الورقه

اللي بخط احمد مترجم اغنية تايتنك وتبكي...

أحمد فقد شي كان يحسسه بالفرح فقد انسانه كانت

تحبه وتطالع له وتحاول توصل له انسانة حبته لحد

الجنون صار كل مايروح يصلي هو اللي يطالع باشباك

ويسأل نفسه ياترى هي وينها الحين؟؟؟

قرر أحمد انه يتصل على جوالها لأنه حس انه حبهااا

واتصل لكن الجوال مغلق للأسف.. خاف أحمد عليها

فقال بجلس بالشارع يمكن تطلع مع أهلها واشوفها

وبالفعل صار يجلس كل يوم بالشارع اطول وقت مكن

عشان يشوفها بس ماكان يشوفهااا؟؟؟

حس أحمد انه خسر هالبنت لكن راح يسوي المستحيل

عشانهاااا الين يوصل لهاااا ولا راح يفرط فيها

وانه راح يتزوجها بس هي تكلمه ويتطمن عليهااا؟؟

جلس أحمد يتصل عليها لمدة3 اسابيع دون جدوى

فقرر انه يقول لأمه انه يبي يتزوج بنت جارهم

أمل وانه يحبها راح وقال لأمه وسكتت أمه...

وقالت له بس أمل الحين تعبانة ماتنام الا بأدويه

نفسيه واهلها مايدرون من ايش؟؟؟

انصدم أحمد من هالخبر وقال لأمه: اخطبيها ليا وبس

انا لو مااخذتها انشالله اموووت. قالت امه: طيب.

بس يمكن أهلها مايوافقوون لأن ولد عمها خطبها و

رفضوا عشانها تعبانة لكن بحاااول..

خرج أحمد من بيتهم مصدوم خرج يبكي عشان أمل

يبكي على هالبنت البريئة اللي مو ذنبها انهاحبته

بيوم من الأيام وجلس يرسل على جوالها رسايل لعل

وعسى تفتحه هي ولا اخواتها وتشوف المسجاات وتطمن

رسل لها هالمسج::.. حبيبتي أمل أنا حبيبك أحمد

خلاص يالغلااا كله يابعد هالدنيا وأهلها أمي بتجي

تخطبك وتصيرين لي وملكي أنا محد يمنعنا من بعض

بس انتي قومي بالسلامه وردي علي طمنيني عليك ودي

اسمع اسمي من فمك وتقولين لي اني أحبك وانا بقول

اني امووووت فيك ولا في شي يبعدنا عن بعض حبيبتي

أحببببك وانا آسف بس كلميني ارجوووك...

وقرر أحمد انه مايرجع بيتهم الين تتصل عليه امه

وتقول له ان اهلها وافقوا واذا ماوافقوا بيسافر

ويترك كل شي وراهـ...

راحت الأم وخطبت أمل لأحمد وقالت: أحمد مايبي الا

أمل وبس. وهو خرج من البيت ويقول لارفضوني أهلها

ماراح ارجع للبيت بسافر على طول ولا بتشوفوني..

قالت ام أمل: والله ودنا بس بنتنا تعبانه حيــــل

وماتتحمل زواج ولا غيره لازم تنتظم على الأدويه من

غير انفعالات الين تطيب وانشالله خير.

خرجت ام أحمد وهي ماتدري وش تقول لولدها اللي ما

بيجيهم الين يوافقون اهل امل انه يتزوجهاااا..

جات ام أمل عند بناتها وأمل نايمه وجلست تقول

لبناتها ان أحمد ولد جارتنا يبي أختكم أمل...

ارتبكوا الأخوات وقالوا لأمهم: وايش صار طيب؟؟

قالت: مانقدر نوافق لأن اختكم تعبااانةوخلاص رفضنا

خرجت الأم من عند البنات وهي زعلانة على بنتها

شويه وتصحى أمل تكلم أخواتها تقول أنا سمعت كلام

أمي وجلست تبكي يعني أحمد يبيني الحين أحمد حبني

أنا بعد أبيه وموافقه عليه ودوايا هو الدواء لي

قالوا أخواتها: بس امي رفضت وام أحمد راحت بيتهم

وأكيد قالت لأحمد وأحمد قال بيسافر اذاما وافقنا

انه يتزوجك وخلاص الموضوع انتهى وأحمد الحين خلاص

بيسافر..

خافت أمل على حبيبها أحمد لا يسافر ويتركهاااا

وفتحت جوالها وحصلت اتصالات أحمد وقرأت رسالته

وجلست تبكي على مسج أحمد اللي حست انه حبهابقلبه

وبالوقت هذاك قالت أم احمد لأحمد ان أهلها قالوا

أمل تعبانة نستنى الين تخلص علاجها وخير انشالله

قال أحمد خلاص انا ماراح اجي الين تخلص علاجهااا

احساس أحمد دفعه انه يتصل على جوال أمل لعلها

تفتح جوالها وتكلمه وبالفعل اتصل وكانت هذي

من أجمل لحظاااات حياته جوال أمل مفتووووح أكيد

عرفت اني ابيهااا وانها راح تستمر على الدواالين

تتعافى واجي اخطبهاواتصل عليها وسمعها أغنية...

وحشتيني وجيت اسأل واظن اني على بالك عسى ماشر

ماتسأل وش اللي غير أحوالك وحشتيني وحشتيني...

ترى مهما جرى مني ومهما كنت أنا الغلطان سؤالك

عني مايمنع ولو قلبك علي زعلان وحشتيني....

أحبك ياأجمل الأحساس وحشني حبك المجنون متى ترضى

علي وتحن ياأنت ياأحلى مافي الكون وحشتيني......

أحمد يسمعها الأغنية ويبكي وأمل تبكي بعد وبعد

هالأغنية كلمها أحمد ودار بينهم هالحديث....

أحمد: سلامتك ياروح روحي وقلبي وكل كلي ليته فيا

ولا فيك أنا احبك ولا راح اتخلى عنك واتمنى انك

تسامحيني ردي عليا أمل قلبي انتي سامحتيني؟؟؟

أمل: أكيد يابعد هلي كلهم سامحتك ولازعلت منك اصلا

ومستحيل ازعل منك واللي فيني هذا مني انا مو منك

أحمد: أمل تتزوجيني ولا ماراح تشوفون وجهي ابد

قوليلي انتي موافقه ولا لا انا ابيك يالغلاااا.

أمل: ايه ابيك انت وبس انا موافقه وبقول لأمي بعد

أحمد: لا تقولين لأمك بعدين تكبر المشكله خليك

الين تصيرين بخير انشالله وانا معاك ماراح اتركك.

أمل: انا ماراح اصير بخير الين تكون بقربي وبس

أحمد: صدق ياقلبي تبيني خلاص ولا شايله بقلبك علي؟

أمل: أكيد يابعدهم كلهم بس اهم شي ترجع بيتكم.

أحمد: انا راجع الحين وبجيب أمي وابوي وكلنا نجي

عندكم خلاص ياقلبي بخطبك وبتزوجك على طول.

أمل: أحبـــك وانا الحين بقول لأمي وماعلي بأحد.

أحمد: خير يالغلااا واحنا ساعتين ونكون عندكم يلاا

فمان الله...

أمل: فمان الله الله يحفظك انتبه لنفسك.

تروح أمل وتقول لأمها كل السالفة وان أحمد قصده

خير ويبي يجي يخطبني وانا لو مااخذته ماراح اصير

بخير هو دوايا ووافقت امهااا..

أحمد رجع للبيت وكله نشاط وحيويه يبي يلحق لا يجي

الليل ومايقدر يخطبها اليوم...

احمدفي طريق جده السريع راجع لبيتهم وماشي بالخط

الا ويجيه مسج من أمل>> حبيبي أمي وافقت خلاص وانا

بأنتظارك يالغلاا اول ماتوصل كلمني أحبـــك.

فجأة تطلع شاحنة بخط أحمد ويصدم بها..........

أمل قلبها ينبض بسرعة خير انشالله ايش فيه مااتصل

هذا كله طريق لا يكون اهله ماوافقوا بس ولا .....

بتصل عليه واشوف وينه...

تتصل أمل على أحمد وفجأة في وسط الحادث صوت جوال

أحمد يرن وحشتيني وجيت اسأل المتصل>>أمل حياتي<<

ومحد يرن تكرر أمل الأتصال وتكرر وتكرر وتكرر...

انتقل احمد للمستشفى وجوال احمد مع سائق الأسعاف

وتتصل أمل على أحمد ويرد عليها سائق الأسعاف::

أمل: ايوه حبيبي وينك شغلتني عليك؟؟

سائق الأسعاف: عفوا اختي انا مو أحمد!!

أمل: نعم ومين انت ووين أحمد بنبرة خوف؟؟؟

سائق الأسعاف: أحمد صار عليه حادث والحين ناقلينه

للمستشفى الملك خالد بس عفوا مين انتي يااخت؟؟؟

أمل: تصرخ وتطيح مغشي عليهاااا......

يوصل الخبر لأهل أحمد واحمد في العناية المركزة

وتنقل أمل للمستشفى...

وأحمد ينتقل الى رحمة الله تعالى والفاجعة لأهله و

لأهل أمل كيف ننقل الخبر لأمل وهيه تعبانة يمكن

هذا الخبر مو لصالحهاااا؟؟؟

اليوم الثاني تصحى أمل وتسأل أختهاا أحمد وينه؟؟

وين أحمدوديني عنده الحين هو بمستشفى الملك خالد

وكانت أمل في حالة انهيار عصبي مما جعل اختها

تبكي وحست أمل ان أحمد صار فيه شي قالت لا انا مو

أحمد انا اللي اموت مو أحمد انتهى صراخ أمل

بأبرة مهديء وهكذا لمدة اسبوع حتى خرجت من

المستشفى لبيتها حتى تكمل العلاج مع ذكريات أحمد

رحمه الله وجعل أمل من نصيبه يوم القيامة....

ومازالت أمل تعيش على الأدوية النفسية وعلى ذكرى

أحمد بين جدران غرفتها وشباكها المؤلم لهاااا...

وعلى صوت وصورة فنانها نايف البدر...







التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 03-02-2009, 08:24 PM   رقم المشاركة : 2
!!! الرومـ ^_* ـانسي !!!
Band
 
الصورة الرمزية !!! الرومـ ^_* ـانسي !!!
 






!!! الرومـ ^_* ـانسي !!! غير متصل

ومن الحب ماقتل



عباره كنت اسمعها

لكن اكتشفت انها واقعيه كثير

كثير من الي الحب الصادق بقلبهم

يكون سبب لوفاتهم او جنونهم او او .... الخ


يعطيك العافيه يارب

لكي احترامي وتقديري







قديم 03-02-2009, 10:38 PM   رقم المشاركة : 3
شمس القوايل
المشرفة العامة
 
الصورة الرمزية شمس القوايل

لاحول ولاقوة الا بالله

الله يرحمه ويصبرها ويصبر اهله

مها

تسلمين غلايه ع الطرح والقصه المؤثره

نرقب الزوود منج

ودمتي بخير







التوقيع :


اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 03-02-2009, 11:08 PM   رقم المشاركة : 4
مُذهله ♥ ~
( وِد ماسي )














نهاااااااااااايـــة مررررره مؤلمــــه

يعطيكـ الف عااااااافيه يالغلا على هالنقل الرائع

ودي وتقديري لكـ يالغلا






قديم 07-02-2009, 12:36 AM   رقم المشاركة : 5
مهــ(M)ــا
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية مهــ(M)ــا

الرومنسي

&

شمس القوايل

&

مذهله

اللهم آميييييييييييين


شااكرة لكم مروركم الجميييل

ربي يسعدكم :)







التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 13-02-2009, 07:04 PM   رقم المشاركة : 6
اميرةالود
( ود فعّال )
 
الصورة الرمزية اميرةالود
 





اميرةالود غير متصل

لاحول ولا قوة الا بالله


مره محزنه حتى
انا







التوقيع :
اللهمـ توفنيـ ساجدهـ لكـ ...............

قديم 26-04-2009, 02:40 AM   رقم المشاركة : 7
مهــ(M)ــا
( وِد ماسي )
 
الصورة الرمزية مهــ(M)ــا

اميرة الود

شااكرة لك مرورك العطر

ربي يسعدك يالغلا







التوقيع :
اضغط على الصورة لفتحها بصفحة مستقلة

قديم 01-05-2009, 06:26 PM   رقم المشاركة : 8
فارسة الاعماق
( ود نشِـط )
 
الصورة الرمزية فارسة الاعماق
 





فارسة الاعماق غير متصل

لاحول ولاقوه الابالله
يعطيك العافيه







موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:36 PM.




 


    مجمموعة ترايدنت العربية